الخميس، 1 مارس، 2012

اشش ! احبك، لا تخبر احدًا.



أنـا أحبكَ ؟ 
لا لا ! أنـا ألفًا أحبكَ، ألفًا أخافكَ، ألفًا أحفظك بقلبي و أتوسدُ حديثكَ لأغفو . أنـا شقيـةُ قلبكَ، ابنـة أحلامك، زوجـةُ طيشكَ و ظلُ حماقاتك. و أنتَ كرزتي الزرقاء التي تُعلقني ايـاها أمي خوفًا من الحسد، عيني العسليةُ المسودةُ بعينيكَ، رئتي التي تُطلق الأغاني للفضاء فـ يُزهِر العالم. أنتَ حظي الأبيضُ الذي تمنيتهُ يومًا أن يأتيني زهريـاً، بؤبؤ عينِ حماقاتِ العالم، الرجلُ الذي اشتمـهُ بشدةٍ لأني أحبه بفوضويـة. أنتَ لغزي و أنـا متاهتكَ. أنـا بلهائكَ الأولى و أنت رجلي الأول بعد ألفِ ذكرٍ توسد كتفي. أنتَ سريّ الأولُ و أنـا سقطةُ قلبكَ الأولى. آواه يا حبيبي الساقطُ بحبِ امرأةٍ مجنونة ! آواه يا قلبي الصغيرُ الساقطُ بشغفِ رجلٍ من الجنّـة !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق